اليابان تنتهج سياسة التحفيز النقدي لإنعاش الاقتصاد وتجنب الانكماش
img
شركة التقنية
  • 29 سبتمبر
  • 0 تعليق
  • 937 مشاهدة
img

اليابان تنتهج سياسة التحفيز في أواخر الثمانينيات والتسعينيات أنفقت اليابان 2.89 تريليون ين لبناء 15 جسرًا كبيرًا بين جزيرتى “هونشو وشيكوكو”، وكان الهدف من المشروع هو تحفيز الاقتصاد المتعثر، لكن الرسوم من الجسور قليلة الاستخدام كانت أقل من فاتورة الفائدة على ديون البناء.

ورغم أن مشروع “هونشو وشيكوكو”، بعيد عن أسوأ التجاوزات في تلك الحقبة إلا أنه يرمز إلى بناء اليابان الجسور التي خلفت وراءها إرثًا من الدين العام.

 

اليابان تنتهج سياسة التحفيز

وذكرت صحيفة “فاينانشيال تايمز” أن مثل هذه المشاريع الضخمة قد عفا عليها الزمن، ولكن عندما أطلق رئيس الوزراء شينزو آبي، حافزًا ماليًا آخر الأسبوع الماضي بعد 7 سنوات من تعهده بإنعاش الاقتصاد وتجنب الانكماش، بدأت الأعمال العامة في العودة من جديد.

ويبرز ذلك تحديًا لبلدان مثل اليابان التي ترغب في الاستفادة من أسعار الفائدة المنخفضة للغاية لتعزيز اقتصادها من خلال الاقتراض السهل وإيجاد طرق جيدة لإنفاق الأموال.

يأتي ذلك في الوقت الذي يشهد فيه النمو اليابانى تباطؤًا بالفعل بسبب الحرب التجارية بين الولايات المتحدة والصين والارتفاع الأخير في ضريبة الاستهلاك، لكن مستشاري آبى، يخشون أن تتوقف هذه الإجراءات تمامًا بعد “أولمبياد طوكيو 2020”.

اهم جزء في دراسة الجدوى

اهم جزء في دراسة الجدوى ، يعتبر الغرض من دراسة جدوى فكرة العمل هو معرفة ما إذا كانت فكرة العمل قابلة للتطبيق

أي أنها منطقية وقد تنجح الفكرة أم لا حيث أن المزايا هي أن فكرة العمل يتم تحليلها خطوة بخطوة ومعرفة ما إذا كانت الفكرة ستنجح أم لا.

يمكن تحليل أي مشاكل يتم مواجهتها بشكل أكبر وسيتم تسجيل الحلول الممكنة لحل المشكلات التي تواجهها.

هذه طريقة جيدة لمعرفة ما إذا كانت فكرة العمل قوية وتعمل بالفعل والعيوب هي أن التحليل على الورق فقط

وهذا لن يسلط الضوء على أي مشاكل عملية حقيقية تؤدي إلى فشل كامل لفكرة العمل.

للتغلب على هذا أفضل المحاكاة والتكرار هناك حاجة لذلك سوف نتحدث في هذا المقال عن اهم جزء في دراسة الجدوى

شاهد مزيد من التفاصيل من هنا 

احدث اخبار الشركة

اخبار ذات صلة

التعليقات: