ذي إيكونوميست”: تخمة الادخار الآسيوية تؤرق العالم
img
شركة التقنية
  • 22 يونيو
  • 0 تعليق
  • 1433 مشاهدة
img

تخمة الادخار الآسيوية قد مر نحو 15 عاماً منذ أن قال بن برنانكي، رئيس البنك الاحتياطي الفيدرالي السابق، إن تخمة الادخار العالمي قد غذت العجز الهائل في الحساب الجاري الأمريكي.

ولكن تغيرت الكثير من الأمور منذ ذلك الحين، فقد تقلص العجز الأمريكي وتضاءلت فوائض مصدرى البترول وتوسعت البنوك المركزية في كل مكان بشكل كبير في ميزانياتها العمومية.

ومع ذلك، لا يزال هناك سمة عالمية أخرى، تطرق إليها برنانكي، في بداية عام 2005، مألوفة بشكل كبير، وهي مخزون آسيا من المدخرات الذي لا يزال هائلاً كما أن حجمه سيزداد سنوياً.

تخمة الادخار الآسيوية

وبالنسبة لشرق آسيا ككل، يضيف إجمالي المدخرات المحلية ما يصل إلى 35% من الناتج المحلي الإجمالي بشكل سنوي، ولم يتغير الكثير خلال العقود الثلاثة الماضية.

وأوضحت مجلة “ذي إيكونوميست” البريطانية أن قلق برنانكي، في بداية القرن العشرين، كان يدور حول الفائض النقدي في آسيا الذى كان يتدفق إلى أسواق السندات في الولايات المتحدة وخارجها، مما تسبب في انخفاض أسعار الفائدة الحقيقية على المدى الطويل.

وعندما اندلعت الأزمة المالية العالمية عام 2008، أشار بعض خبراء الاقتصاد إلى تخمة الادخار الآسيوي باعتبارها السبب الكامن وراء انتقال سوق الإسكان من طفرة اقتصادية إلى كساد عظيم، ولكن مع انخفاض أسعار الفائدة الآن، لا يزال البعض يتساءل مرة أخرى حول ما إذا كان الادخار المفرط في آسيا يؤدي إلى تفاقم مشكلة الاقتصاد العالمي.

 

اهم جزء في دراسة الجدوى

اهم جزء في دراسة الجدوى ، يعتبر الغرض من دراسة جدوى فكرة العمل هو معرفة ما إذا كانت فكرة العمل قابلة للتطبيق

أي أنها منطقية وقد تنجح الفكرة أم لا حيث أن المزايا هي أن فكرة العمل يتم تحليلها خطوة بخطوة ومعرفة ما إذا كانت الفكرة ستنجح أم لا.

يمكن تحليل أي مشاكل يتم مواجهتها بشكل أكبر وسيتم تسجيل الحلول الممكنة لحل المشكلات التي تواجهها.

هذه طريقة جيدة لمعرفة ما إذا كانت فكرة العمل قوية وتعمل بالفعل والعيوب هي أن التحليل على الورق فقط

وهذا لن يسلط الضوء على أي مشاكل عملية حقيقية تؤدي إلى فشل كامل لفكرة العمل.

للتغلب على هذا أفضل المحاكاة والتكرار هناك حاجة لذلك سوف نتحدث في هذا المقال عن اهم جزء في دراسة الجدوى

شاهد مزيد من التفاصيل من هنا 

احدث اخبار الشركة

اخبار ذات صلة

التعليقات: