شركة تكرير كورية جنوبية ستتلقى كمية أقل من الخام الكويتي في مايو
img
شركة التقنية
  • 20 يوليو
  • 0 تعليق
  • 701 مشاهدة
img

شركة تكرير كورية جنوبية  سول (رويترز) – قال مصدر مطلع إن شركة تكرير كورية جنوبية تتجه لتلقي كمية أقل من الخام الكويتي في مايو أيار بسبب خفض إمدادات الدولة الواقعة في الشرق الأوسط.
يأتي هذا فيما اتفقت منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفاؤها بمن في ذلك روسيا على خفض إنتاجهم 9.7 مليون برميل يوميا في مايو أيار ويونيو حزيران لخفض تخمة الإمدادات العالمية بعد هبوط الطلب على الوقود في أنحاء العالم بنحو 30 بالمئة في ظل جائحة فيروس كورونا.

شركة تكرير كورية جنوبية

وامتنع المصدر، الذي طلب عدم نشر اسمه بسبب حساسية المسألة، عن ذكر كمية الخفض.

لكنه أضاف أن شركة التكرير ستتلقى كامل كمية الخام السعودي في مايو أيار.

والكويت من بين أكبر خمسة موردين للخام إلى كوريا الجنوبية. وفي مارس آذار، تلقى خامس أكبر مستورد للنفط الخام في العالم

1.38 ملين طن من الخام من الكويت، أو ما يعادل 327 ألفا و446 برميلا يوميا، بانخفاض 15.8 بالمئة من 1.64 مليون طن وفقا لبيانات جمركية.

 

أسباب فشل مشروع مقهى للشركات الناشئة

أسباب فشل مشروع مقهى للشركات الناشئة ،  السبب الأول لفشل مقاهي الشركات الناشئة في تحقيق الاستدامة الاقتصادية ،

هو الإمداد اللامتناهي من الهواة الذين يقعون ضحية دعوة صفارات الإنذار المغرية “لامتلاك مقهى / مطعم خاص بنا”،

هؤلاء الأشخاص ليس لديهم فكرة عن كيفية تسعير المنتجات القادرة على منح المالك / المدير عائدًا تنافسيًا لساعات عملهم الطويلة

وعائد تنافسي على استثماراتهم الكبيرة، لكن أسعارها غير المستدامة

تمنع حتى مشغلي المقاهي الجيدين من الحصول على عوائد معقولة في الصناعة

لذلك سوف نتحدث معا عن أسباب فشل مشروع مقهى للشركات الناشئة

شاهد مزيد من التفاصيل من هنا 

احدث اخبار الشركة

اخبار ذات صلة

التعليقات: